طريق المعرفة
عزيزي الزائر أنت غير مسجل لدينا ؟
من فضلك ، قم بالتسجيل حتي تستطيع الدخول للمنتدي.


الأستاذ / جمـال إبراهيم عوض الله .Prof.Gamal Ibrahim Awadallah
 
الرئيسيةمكتبة الصورالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 موسوعة الحكم والأقوال المأثورة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Prof.gamal
Admin
Admin
avatar

ذكر عدد الرسائل : 1311
العمل : معلم وقـائـد كشـفـي
تاريخ التسجيل : 25/01/2008

مُساهمةموضوع: موسوعة الحكم والأقوال المأثورة   الخميس أبريل 10, 2008 10:01 pm

1- " من أصاب حظّا من دنياه فأصاره الى كبْر وترفّع، فقد علم أنّه نال فقوق ما يستحق، ومن أقام على حاله فقد علم أنّه نال ما يستحق، ومن تواضع وغادر الكبر فقد علم أنّه نال دونما يستحق."
قالها أكثم ابن صيفي
2- " لا تجادل بليغا ولا سفيها: فالبليغ يغلبك، والسفيه يؤذيك."
قالها ابن عباس
3- " من عدُم ماله أنكره أهله، ومن قلّ كلامه حُمد عقله، والاحسان يقطع اللسان."
قالها ابن المقفع
4- " ليس لكذوب مروءة، ولا لحسود راحة، ولا لسيء الخلق سؤدد."
قالها ابن قيس
5- " الكذابون خاسرون دائما، ولاسيما أن أحدا لا يصدقهم حتى ولو صدقوا."
قالها أرسطو
6- " العمل يجب أن يتقدم الارادة."
قالها ألين
7- " إذا أقبلت عليك الدنيا فأنفق، فانها لا تفنى، واذا أدبرت فأنفق فانها لا تبقى."
قالها بزرجمهر
8- " إذا قدرت على عدوك فاجعل العفو عنه شكرا للقدرة عليه."
قالها علي كرم الله وجهه
9- " من لم يعد بوسعه أن يحس بأية دهشة أو بأي مفاجأة هو ميت، عينان مطفأتان."
قالها اينشتاين
10- " الزهد هو ترك ما لا ينفع في الآخرة وترك ما تخاف ضرره في الآخرة."
قالها ابن تيمية
11- " في أعماق كل امرئ حكمة يبدأ فيها بمحاكمة نفسه بنفسه."
قالها صولون
12- " عدو الرجل حمقه وصديقه عقله "
قالها أكثم ابن صيفي
13- " قد تغفر المرأة القسوة والظلم، ولكنها لا تغفر عدم المبالاة بها."
قالها روسو
14- " ليس كل ما يعرف يقال."
قالها علي كرم الله وجهه
15- " ذكرى السعادة ليست بسعادة وذكرى الألم هي إحدى حلقاته."
قالها بايرون
16- " حب المطالعة هو استبدال ساعات السأم بساعات من المتعة."
قالها مونتيسكيو
17- " إن حكمة الحياة هي دائما أكثر عمقا وأكثر رحابة من حكمة البشر."
قالها مكسيم غوركي
18- " إذا كنت مفتقدا إلى حبيب فتعلم كيف تحب."
قالها إيليا أبو ماضي
19- " من عتب الزمان وتتبع عثرات الاخوان، قطعه صديقه ومله رفيقه."
قالها عبد الله بن شداد
20- " الناس أعداء ما جهلوا."
قالها علي كرم الله وجهه
21- " من لم يكن بالكفاف مقتنعا لم تكفه الأرض كلها ذهب."
22- " افتح عينيك قبل الزواج واغلقها بعده."
23- " الكبرياء الكذوب علامة الافلاس."
24- " أسرار التاريخ في مخادع مشاهير الرجال."
25- " إن ظلام العالم كله عاجز عن إطفاء شمعة."
Arrow Idea Arrow

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://gamalo.coolbb.net
master
مشرف منتدي طلائع بسيون
مشرف منتدي طلائع بسيون


ذكر عدد الرسائل : 91
العمر : 23
العمل : طالب ثانوى
تاريخ التسجيل : 24/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: موسوعة الحكم والأقوال المأثورة   الخميس أكتوبر 16, 2008 11:33 am



فهرس في شئون المرأة والأسرة
[url=http://gamalo.coolbb.net/file:///G:/اسلاميات/فتاوى%20معاصره/index-all.htm#فتاوى معاصرة]فهرس الكتاب[/url]
الزواج والحب

س: أنا فتاة في الخامسة عشرة من عمري، يريد أهلي تزويجي من ابن عمي، وأنا لا أحبه، ولكني أحب شابا غيره، فماذا أفعل؟ أرشدوني.
ج : مسألة الحب والعواطف. يبدو أنها كثرت في هذه الأيام، نتيجة للتمثيليات والروايات والقصص والأفلام وغيرها… فأصبح البنات متعلقات بمثل هذه الأمور، وأنا أخشى أن كثيرا منهن يخدع بهذه العواطف، ويضحك عليها، وخاصة إذا كانت بمثل هذه السن، سن المراهقة والبلوغ، والقلب خال، والكلام المعسول إذا صادف قلبا خاليا تمكن فيه.
وهناك بعض الشبان يفعلون هذا مخادعين -مع الأسف- أو يتلذذون بهذا الأمر. ويتباهون في مجالسهم، بأن أحدهم استطاع أن يكلم اليوم الفتاة الفلانية، وغدا يكلم أخرى وبعد غد سيكلم ثالثة… وهكذا.
فنصيحتي إلى الفتيات المسلمات ألا ينخدعن بهذا الكلام، وأن يستمعن إلى نصائح الآباء وأولياء الأمور والأمهات، وألا يدخلن على حياة زوجية بمجرد العاطفة، ولكن لا بد من وزن الأمور كلها بميزان العقل أولا، هذا من ناحية.
وأيضا أقول لأولياء الأمور: إن عليهم أن ينظروا في رغبات بناتهم، فلا ينبغي للأب أن يضرب برغبة ابنته عرض الحائط، ويجعلها كما مهملا.. ثم يزوجها بمن يريد هو لا بمن تريد هي فتدخل حياة زوجية وهي كارهة لها، مرغمة عليها… ذلك، لأن الأب ليس هو الذي سيعاشر الزوج، وإنما هي التي ستعاشره، فلا بد أن تكون راضية… وهذا لا يقتضي ضرورة العلاقة العاطفية بين الشاب والفتاة قبل الزواج، إنما على الأقل، أن تكون مستريحة إليه راضية به.
ومن هنا، يأمر الإسلام بأن ينظر الخاطب مخطوبته، ويراها وتراه، "فإن ذلك أحرى أن يؤدم بينكما" كما جاء في الحديث.
الشرع الإسلامي يريد أن تقوم الحياة الزوجية على التراضي من الأطراف المعنية في الموضوع كله. الفتاة تكون راضية، وعلى الأقل تكون لها الحرية في إبداء رغبتها ورأيها بصراحة، أو إذا استحيت تبديه بما يدل على رضاها، بأن تصمت مثلا "البكر تستأذن وإذنها صمتها، والأيم أحق بنفسها". أي التي تزوجت مرة قبل ذلك، لا بد أن تقول بصراحة: أنا راضية وموافقة. أما البكر فإذا استؤذنت، فقد تستحي، فتصمت، أو تبتسم، وهذا يكفي. ولكن إذا قالت: لا. أو بكت، فلا ينبغي أن تكره. والنبي صلى الله عليه وسلم رد زواج امرأة زوجت بغير رضاها. وجاء في بعض الأحاديث أن فتاة أراد أبوها أن يزوجها وهي كارهة. فاشتكت إلى النبي صلى الله عليه وسلم فأرادها أن ترضي أباها مرة ومرتين وثلاثا، فلما رأى إصرارها قال: افعلي ما شئت. فقالت: أجزت ما صنع أبي، ولكن أردت أن يعلم الآباء أنه ليس لهم من الأمر شيء.
فالذي أنبه إليه في هذا الصدد بأنه لا بد للفتاة أن ترضى، ولولي أمرها أن يرضى، وهذا ما اشترطه كثير من الفقهاء، فقالوا بوجوب موافقة ولي الأمر حتى يتم النكاح. وجاء في الحديث "لا نكاح إلا بولي وشاهدي عدل" و"أيما امرأة نكحت بغير إذن وليها فنكاحها باطل، باطل، باطل".
وكذلك ينبغي رضا الأم. كما جاء في الحديث "آمروا النساء في بناتهن" لأن الأم تعرف رغبة بنتها، وبهذا تدخل الفتاة حياتها الزوجية وهي راضية، وأبوها راض، وأمها راضية، وأهل زوجها راضون… فلا تكون بعد ذلك حياة منغصة ومكدرة.
فالأولى أن يتم الأمر على هذه الصورة، التي يريدها الشرع الإسلامي الشريف. والله الموفق.

master
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
موسوعة الحكم والأقوال المأثورة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
طريق المعرفة :: المنتدي العام-
انتقل الى: